القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الاخبار

إطلع معنا على أهم الأساليب الحديثة في التعليم الأفضل عالميًا

الأساليب الحديثة في التعليم

تعتبر طريقة التعليم واحدة وثابتة رغم بعض الأساليب الحديثة في التعليم التي ظهرت وساعدت في تطوره إلى حد ما، حيث بدأ التربَوِّيون الاهتمام بطريقة توصيل المعلومة للطالب بشكل سهل وممتع، مع الاهتمام بالمعلومة نفسها.
بعض الأساليب الحديثة في التعليم تعتمد بشكل كبير على الطالب بدلاً من اعتمادنا على المعلم، فقد تغير أسلوب التعليم وطريقته.
ويقصد هنا بأسلوب التعليم هو الطريقة التي يتخذها المعلم وتصبح سمة خاصة بيه، فلكل معلم أسلوبه الخاص في تعليم طلابه، فالمنهج واحد ولكن طرق توصيل المعلومة للطالب من قبل المعلم تختلف من معلم إلى أخر.

الأساليب الحديثة في التعليم الأفضل عالميا

نعلم جميعاً الطريقة التقليدية في التدريس وهي الكتابة بالطباشير والشرح من قبل المعلم، وهي الطريقة التي استمرت مئات السنين، ولكننا نجني ثمارها الرديئة الآن إذا تم مقارنتها مع الأساليب الحديثة في التعليم المتاحة في المدارس اليوم.
الحمل الأكبر في هذا الموضوع يقع على عاتق المعلمين حيث يجب أن يكونوا قادرين على التدريس والاستمرار في المشاركة، وكذلك قدرتهم على وضع خطط الدروس الناجحة، والاهتمام باستمتاع الطالب بالمعلومة وفهمها.

بعض أساليب التعليم الحديثة:-

1- شبكات التواصل الاجتماعي:-

انتشرت شبكات التواصل الاجتماعية، وهي تعتبر من الأساليب الحديثة في التعليم فهي طريقة جيدة لتدريس الطلاب وابتعادهم عن عالم التعليم التقليدي الراكد.
أو بمعنى أخر هو ربط أسلوب التعليم التقليدي بالتواصل الاجتماعي الحديث، حيث يعتقد أغلب المعلمين أن هذا هو الطريق السليم لإشراك الطلاب في تعلم جميع المهارات الأساسية التي يحتاجونها.

2- التعليم المتكلم:-

يعتبر استخدام مقاطع الفيديو الخاصة بمراجعة الدروس وتعليم المفاهيم يساعد الطلاب على التعلم والحفظ، وذلك بحسب تفكير الكثير من المعلمين، حيث أن الطلاب يحبون الحركة والتليفزيون والسينما.
ولهذا فإن استخدام قصاصات المعلومات المتحركة يساعدهم في التعلم بشكل أسرع، وتغيير معنى التعلم بالنسبة لهم، الأمر الي ينعكس بطبيعة الحال على مدى استقبالهم للمعلومات وبالتالي تفوقهم.

3- الفصول الدراسية المقلوبة:-

يقصد بمفهوم الفصول الدراسية المقلوبة هو التحدي الخاص بالمعلمين لتزويد الطلاب بالأدوات اللازمة للعيش والتنفس في العالم من حولهم، وليس حبسهم فقط في عالم الفصل الدراسي.
فنحن نعلمهم البقاء والتنفس على قيد الحياة وليس على قيد الفصل الدراسي، لذلك يجب على المعلمين تفضيل العالم الحقيقي الخارجي عن عالم الفصل الدراسي، فيمكن تعليم الطلاب وتدريسهم وفهمهم للدرس ولكن أيضاً تعليمهم التفكير في من يحبوا أن يصبحوا.
فيمكن أن يكون الفصل عبارة عن بيئة ديناميكية يشرح فيها الطلاب ما درسوه، حيث يقوم الطلاب بإعداد موضوع معين في المنزل، وتخصيص اليوم التالي في المدرسة للإجابة عن أي أسئلة لديهم حوله وبذلك يتم استكشاف فضول الطلاب الطبيعي.

التعليم المرن أحد أساليب التعليم الحديثة

4- الحالة الاجتماعية:-

يلعب الوضع الاجتماعي دوراً هاماً في تعليم مجموعة صغيرة أو كبيرة من الناس، سواء كانوا في بلد بأكملها، أو في مدينة معينة أو قسم معين داخل بلد.
حيث إذا اهتم المجتمع بالتعليم باعتباره منفعة اجتماعية فسيحاول الطلاب والأفراد جميعهم في المجتمع على تحقيقه وإنجازه من أجل رفع مكانتهم في المجتمع.

5-  دراسة الدرس:-

تعتبر دراسة الدرس هي من الأساليب الحديثة في التعليم والتي تم استخدامها في اليابان، وتعتمد على أن المعلم يقوم بتحسين وتغيير أسلوبه في التدريس بناءاً على أداء الطلاب ورد فعلهم عليه.
حيث يجب على المعلمين التعاون مع بعضهم البعض ويتحدون ويتنافسون في تغيير أسلوبهم، فالجمع بين هذين العاملين مع التغيير المستمر يعنى أن الطلاب سوف يحبون التعليم ولا يحبون التوقف عنه أبداً.

6- النضال البناء:-

يعتبر النضال البناء هو أسلوب من الأساليب الحديثة في التعليم من ابتكار اليابان أيضاً فهو يسمح للطلاب بالنضال من خلال درس معين بتوجيه من معلمهم، بمعنى أخر يجب ألا يشعر الطالب بالحرج من الفشل في المرة الأولى، ولا حتى المرة الثانية أو الثالثة، فيجب على المعلم أن يشجع طلابه في الواقع على التعلم على استغلال هذا الفشل من خلال التعلم منه، وليس الحرج منه.

7- حل المشكلات:-

يعتبر أسلوب التعلم القائم على حل المشكلات هو النظام القائم في استراليا، حيث أنه يتم طرح مشاكل معينة على الطلاب وهي مشاكل تكون موجودة في العالم الواقعي، ثم يطلب منهم التفكير معاً لإيجاد حل لذلك، وهو نظام يتم تطبيقه أكثر في التعليم العالي.
حيث قام تخصص التمريض في أستراليا على تبني هذا النمط من التعليم لأنه يتحدى الطلاب للعمل كما لو كانوا يتعاملون مع مشاكل حقيقة سوف يواجهونها في مكان العمل، ويعتقد المعلمون بأن هذا الأسلوب هو الأسلوب الأمثل في تعلم الطلاب.

أحدث أساليب التعليم العالمية

8- استخدام التقنيات:-

توجد وجهة نظر أخرى موجودة في دول حول العالم تعتمد على استخدام التقنيات الحديثة كمفتاح للطلاب لتحسين تعلمهم وقابليتهم للتسويق، حيث يشجع المعلمون الطلاب على الابتكار لكي يصبحوا قادرين على تقديم الرؤية الكاملة وقادرين أيضاً على التكيف.

9- بناء الطلاب للتعليم:-

توجد مقولة قالها الفيلسوف جيامباتيستا فيكو بأن البشر لا يفهمون إلا ما يصنعونه، وتم استخدام هذه المقولة كأسلوب من الأساليب الحديثة في التعليم حيث تم إنشاء فكرة أن يقوم الطلاب بإنشاء بيئة تعلم خاصة بهم ويشاركون بنشاط في المعرفة التي يعرفونها جيداً.
ويعتمد هذا الأسلوب أيضاً على ارتكاب الأخطاء دون وجود أجندة محددة مسبقاً، ورغم نجاح هذا الأسلوب إلا أنه ليس مستقر، ولا تعترف بيه أغلب النظم التعليمية.

10- التعليم المرن:-

يسمح أسلوب التعليم المرن للطلاب بتعلم أي موضوع معين، هم يحبون دراسته، ولديهم فضول وشغف بمعرفته، حيث يرى الكثير من التربويون بأنه يجب معالجة مصطلح التعليم المرن بأن يصبح هكذا، حيث يجب أن يستلزم التعليم والتدريس شكلاً من أشكال المرونة للطلاب.

11- التعليم المجاني:-

تقدم البلدان في جميع أنحاء العالم أسلوب التعليم المجاني بعد المرحلة الثانوية مما يمنح الطلاب ميزة عن الطلاب الآخرين، وقد يكون الطلاب قادرين على دفع التكاليف إذا كانوا يعملون أثناء دراستهم، أو ربما لديهم مورد يوفر لهم الأموال اللازمة لتعليمهم،  ولكن التعليم المجاني يضيف قيمة لمن يريدون أن يصبحوا ذات قيمة في يوم ما.

12- استخدام الألعاب أحد الأساليب الحديثة في التعليم:-

يعتبر أسلوب استخدام الألعاب من الأساليب الحديثة في التعليم خاصة التعليم الابتدائي، ومرحلة ما قبل المدرسة، فهو أسلوب تعليمي يمكن أن يكون فعالا في أي عمر، فهو يجعل الطلاب متحمسين.
حيث يجب على المعلم تصميم مشاريع مناسبة لطلابهم، مع مراعاة السن والمعرفة، بحيث يكون المحتوى جذاب بدرجة كبيرة، فممكن أن يتم ذاك من خلال تشجيع الطلاب على إنشاء اختبارات عبر الانترنت حول موضوع معين.
فبذلك يتنافس الطلاب فيما بينهم لاختبار أنفسهم، ومعرفة من يحصل على درجة أعلى، فبذلك يستمتعون مع زملائهم في التعليم.

يتطور التعليم شيئا فشيئا كما هو الحال في جميع المجالات وظهرت الأساليب الحديثة في التعليم في السنوات الأخيرة، حيث أن النظام التقليدي الذي يعتمد على المعلم الذي يشرح الموضوع والطلاب يقومون فقط بتدوين الملاحظات هو مفيد ولكن التعليم اليوم يهدف إلى تشجيع الطلاب على إيقاظ فضولهم وزيادة رغبتهم في التعليم.

زوارنا يقرأوون:-

reaction:

تعليقات