القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الاخبار

اللحمية عند الأطفال.. أعراضها وأضرارها وطرق علاجها

اللحمية عند الأطفال

تعتبر اللحمية عند الأطفال من أكثر المشكلات التي تسبب القلق والرهبة لدى كثير من الأمهات، حيث يمكن أن ينتج عنها العديد من المشكلات الصحية نتيجة عدم القدرة على التنفس بشكل طبيعي، لذا نقدم إليكم قراء موقعنا الكريم كل ما تريدون معرفته عن اللحمية عند الأطفال.

اللحمية عند الأطفال :-

قبل أن نتطرق لطرح أعراض اللحمية عند الأطفال، ومخاطر وطرق علاجها، تجدر بنا الإشارة إلى تعريفها أولًا

تعريف اللحمية:-

تعرف اللحمية بكونها خروج نسيج حي فوق سطح الأغذية المتواجدة داخل أنف الإنسان، وتمتلك دوراً كبيراً في تعزيز المناعة لمحاربة أنواع البكتريا والميكروبات المختلفة والتصدي لها.

اللحمية وانسداد الأنف:

في حال تورم اللحمية عند الأطفال وتضخمها، تصبح الأنف شبه مسدودة، ويواجه الطفل صعوبة بالغة في التنفس، لذلك يلجأ مباشرة للتنفس من الفم، مما يسفر عنه الإصابة بأمراض جهاز التنفس، ويصاب الطفل بنتوء اللحمية بعد عدة التهابات متكررة في جهاز التنفس، التي تؤدي للإصابة بالعدوى البكتيرية مما يدفع اللحمية لمقاومتها والتصدي إليها.

أعراض اللحمية عند الأطفال

وسوف نستعرض معكم قراء موقعنا الكرام الأعراض التي تظهر على الطفل عند إصابته باللحمية، وهي:
1_ يواجه الطفل صعوبة بالغة في عملية التنفس من الأنف، نتيجة انسداده، مما يدفعه للنفس من الفم.
2_ معظم الوقت سوف تلاحظ طفلك يفتح فمه باستمرار على مدار اليوم، ويعد هذا العرض من أكثر الأعراض التي تتواجد في حال إصابة الطفل باللحمية.
3_ يقلق الطفل كثيراً أثناء النوم لعدم قدرته على التنفس بصورة طبيعية.
4_ نتيجة لإعاقة عملية التنفس بشكل طبيعي من الفم أثناء النوم، يصدر الطفل أصوات شخير.
5_ كما ذكرنا سابقاً أن الطفل يلجأ لعملية التنفس من الفم لعدم قدرته على التنفس من الأنف بصورة طبيعية، مما يعمل على إصابته بالتهاب في الحلق والتهابات في اللوزتين، لذا يواجه أيضًا صعوبة في بلع الطعام، وجفاف الفم والشفتين.
6_  يصاب الطفل بالحمى بسبب ضعف المناعة، كما يزيد المخاطر في الأنف.

اللحمية عند الأطفال

أضرار اللحمية على الأطفال

** توقف تنفس الطفل أثناء نومه، وذلك إذا أغلق الطفل فمه أثناء خلوده للنوم، فمع عدم قدرته على التنفس من الأنف فإن هذا الأمر يشكل ضرراً كبيرا يمكن أن يلحق بالطفل يصل لانقطاع نفسه أثناء النوم.

** التهاب حاد بالأذن الوسطى، وحين يصاب به الطفل نتيجة نقص المناعة

** الإصابة بالتهاب حاد في الجيوب الأنفية، بسبب عملية الانسداد وتكوين السائل المخاطي داخل الأنف دون تصريفه بشكل طبيعي، مما يعمل على الإصابة بالتهابات شديدة بالجنوب الأنفية.

** الربو، ويمكن أن يصل الحال بطفل اللحمية للإصابة بالربو في بعض الأحيان، بسبب ازدياد السائل المخاطي عن حده ودخوله إلى الرئتين.

كيفية علاج اللحمية عند الأطفال

عقب تشخيص الإصابة باللحمية، والأعراض التي تظهر على الأطفال عند الإصابة بها، والأضرار التي يمكن أن تلحق بهم، إليكم طرق العلاج.

علاج اللحمية

_ تشخيص الطبيب هو الذي يحدد الطريقة الأنسب لتلقي العلاج، حيث تختلف طرق العلاج من حالة إلى أخرى حسب درجة الإصابة، فهناك حالات تشفى بمرور الوقت، دون الدخول في دوامة العلاجات ويختفي فيها تضخم اللحمية تدريجياً مع الوقت.
_ هناك حالات يضطر الطبيب فيها إلى وصف العلاج المختلف، وهي التي يدوم فيها تورم اللحمية، مسببة عدة مشاكل أخرى.
_ في حال لم تصلح الطرق التي وصفها الطبيب في العلاج، واستمرت اللحمية بالتورم، يضطر إلى إجراء عملية جراحية يستأصل فيها اللحمية.
_ وأخيراً تجدر بنا الإشارة إلى أن العملية الجراحية ليست خطيرة، ولا داعي لرهبتها والخوف منها، حيث تعد عملية سهلة وبسيطة، كما أن الطفل يتماثل للشفاء منها في وقت قصير.

إطلع على:-

reaction:

تعليقات