القائمة الرئيسية

الصفحات

عريس ترك عروسته في قاعة الفرح وهاشتاج مصطفى أبو تورتة يتصدر تويتر

مصطفى ابو تورتة

تصدر هاشتاج #مصطفى_ابو_تورتة تويتر في الساعات الأخيرة، والقصة تدور حول عريس ترك عروسته يوم خطبتهما في القاعة وأخذ التورتة معه، وتركها في موقف محرج أمام كل المدعوين.
تضاربت الأقاويل عن تلك القصة، كما اختلفت رواية العروسة نيهال ورواية مصطفى عن هذا الحدث الذي يبدو غريبًا من نوعه، وقلما يحدث.

هروب مصطفى أبو تورتة من عروسته نيهال:-

ذكرت نيهال على صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك facebook، حيث أخبرتنا بالقصة كامة ومردودها النفسي عليها وعلى أسرتها، متابعة أنه كان من الأفضل إنهاء الأمر بالمعروف على حد تعبيرها، ولكنها توكل الله في أمرها.
وسوف نعرض عليكم على موقع اعرفنا لتستفيد نص منشور نيهال على الفيس بوك عن تلك الواقعة.

نص منشور نيهال عما حدث معها وهروب مصطفى أبو تورتة يوم خطوبته

نص منشور نيهال عما حدث معها وهروب مصطفى أبو تورتة يوم خطوبته

«طيب مش عادتى أتكلم وأحكي عن حياتي الشخصية على فيس بوك، بس اللي حصلي مش شوية فمضطرة أتكلم عشان متعبش، أنا كان مقرى فتحتي زى ما كله عارف على مصطفى وخطوبتى كانت يوم السبت اللي فات المفروض، وكان بينا مشاكل زى أي اتنين عاديين مع مامته بقى وخلافات بتحصل أول ما اطلب حاجة، وقولت دا عادى بيحصل بس اللي متخيلتش إنه يحصل إنه يسبينى في القاعة لوحدي».

واستطردت نيهال قائلة: «اتفاجئت إنه مش عازم صحابه ولا قاريبه كلهم وحسيت فيه حاجة غلط حتى مامته وأخته مفيش وحده فيهم جت بركتلى وقولت أمشى، اليوم، كل ما أقوله فين الشبكة اللي حنلبسها يقولى أصل اتكب عليها شربات أصل وقع جاتوه عليها، طب خليها بعد البوفيه وكلام كله غريب كدا».

ثم استمرت تحكي عن مفاجآتها بكل ما يحدث حيث قالت: «لحد ما دخلنا بعد البوفيه لقيت أهله كلهم مشيوا، وقال إيه خاله تعب، فيقوم أهله كلهم يشموا، وأنا في القاعة لوحدي بدور عليه ألاقيه بيصرخ برا ويقول خالى عيان وبيطلم وحاجات غريبة كدا وأنا أقسم بالله ما مستوعبة اللى بيحصل هو في واحد خاله عيان عليته كلها بتمشى الستات اختفو بس كانوا بيهزروا فوق نسوا العيان، والأنيل إننا اكتشفنا إنهم أخدوا التورت معاهم، أخدتوا التورتة معاكم وملبسنيش شبكة، وقبل كل دا بايام جالى البيت وأخد التوينز بتاعت قراية الفاتحة بحجه إنه عايز يلبسنى كله مرة واحدة في القاعة وأنا هبلة وافقت مجاش في بالى للحظة واحدة إنه هيعمل فيا كدا».

وتابعت «دلوقتي حابة أقول كل دا عشان إيه؟ كان ممكن ننهى بالمعروف من غير أذى نفسي ليا، كان ممكن تسترجل وتيجى تقولى يلا نفركش وكنت لغيت الخطوبة، مش جاى وبترقص وتقولى محضرلك مفاجاة، وفي نيتك تعمل فيا كد، حسبى الله ونعم الوكيل، أنا مش زعلانة عليك أصلا أنت متستاهلش لكن صعبان عليا نفسى واللي حصل وإني وافقت أتخطب لواحد زيك قليل الأصل».

واختتمت كلامها ب: «الدنيا يابنى داين تدان وبكرة تشوف، أصل ربنا مبيسبش، وتانى بقولهالك كنت تسترجل ونمشى بالمعروف بدل ما تعمل فيلم تعب خالك دا وتصغروا نفسكوا بالشكل دا قدام الناس كلها، ولعلمك سهلت عليا كتير أوووى لأنى مبقتش زعلانة عليك أصلا ولا فكرالك حتى حاجة واحدة عدلة استعوضت ربنا في حقى."


هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

محتويات المقال