القائمة الرئيسية

الصفحات

كورونا وأهم النصائح للوقاية من هذا المرض



كورونا وأهم النصائح للوقاية من هذا المرض واعراض فيروس كورونا الجديد

كورونا أو ما يُسمى بفيروس كوفيد 19 أو كورونا المستحدث أصبح الآن الشغل الشاغل للعالم، والحديث الذي يشغل الجميع، حيث أن هذا الوباء انتشر بشكل كبير في الفترة الأخيرة وأدى لزعر كبير في جميع دول العالم، وقد وصل إلى كثير من الدول وما زال ينتشر باستمرار، ولذا تحاول منظمة الصحة العالمية الحد من انتشاره ونشر سبل التوعية والوقاية للناس من أجل تفادي الإصابة به.

و سنسلط الضوء هنا على أهم ما يخص هذا المرض، من حيث اعراض فيروس كورونا وكيفية الإصابة به وطرق الوقاية وغيرها من المعلومات الهامة التي لا بد من التعرف عليها بشكل جيد لكي يتم محاربة كورونا والتخلص من هذا الوباء.

كورونا وأهم المعلومات الخاصة بهذا المرض

كورونا لا يجب التهويل منه حيث أن نسبة الموت للإصابة ليست كبيرة، وإنما تعتبر نسبة بسيطة جدا، كما أنه لا يجب التهوين منه أيضاً وذلك لمنع انتشاره، حيث أنه مرض سريع الانتشار، وسنتحدث هنا في هذا الموضوع عن كيفية انتشار هذا المرض بين الأشخاص، وكذلك معلومات هامة عنه وسبل الوقاية واعراض فيروس كورونا وغيرها، فتابع معنا.

تاريخ فيروس كورونا

فيروسات كورونا هي فصيلة من الفيروسات ليست صغيرة، وقد تسبب المرض للإنسان والحيوان كذلك، وقد حدث بسببه بعض الأمراض على مدار السنوات الماضية مثل متلازمة الشرق الأوسط التنفسية، ومتلازمة سارس التنفسية الحادة الوخيمة والتي أدت لإصابات و وفيات عديدة في السنين السابقة، والآن نتج فيروس جديد من هذه الفسيلة يُسمى كوفيد 19 أصبح تهديد حقيقي نسبة لسرعة انتشاره، وتم اكتشافه أول مرة في مدينة يوهان الصينية في شهر ديسمبر من عام 2019.

الأشخاص المعرضون للإصابة بمرض كوفيد 19

يعتبر كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة التي تؤدي للتقليل من المناعة، هم المعرضون بنسبة كبيرة للإصابة بفيروس كورونا حيث أن الفيروس يهاجم الأشخاص الذين يحملون مناعة غير كفاية لمواجهته، أما بالنسبة للشباب وصغار السن فإن نسب الإصابة تكون صغيرة أو بمعني أصح ليست كنسب الإصابة في الكبار وأصحاب الأمراض المزمنة.

اعراض فيروس كورونا المستحدث

كورونا أو ما يُسمى فيروس كورونا المستحدث كوفيد 19 يؤدي لبعض الأعراض التي تشبه إلى حد ما أعراض البرد والإنفلونزا، ولكن بعد تدهور الحالات تزيد الأعراض لتكون ملحوظة جداً حيث يحدث التهاب رئوي حاد ينهي بحياة بعض الأشخاص.

وتتمثل اعراض فيروس كورونا في التالي:

الحمى وارتفاع في درجات الحرارة، وهو عرض ملحوظ وأساسي في الإصابة بهذا المرض.

الإرهاق ووجع في عضلات الجسم.

السعال الجاف، وتعتبر من أكثر أعراض المرض تمييزاً.

احتقان الأنف أو ألم الحلق والرشح، وهذا يحدث في بعض الحالات، وليس شرطاً ان يحدث في هذا المرض، لذلك إذا أُصبت باحتقان وألم في الزور لا تقلق ربما يكون دور الإنفلونزا العادي.

الإسهال في بعض الحالات.


وعادة ما تبدأ هذه الأعراض بشكل تدريجي، وتتفاقم تدريجياً، كما أن نعظم الأشخاص المصابين به قد يُصابون و يتعافون تماماً دون وعي، حيث أن هذا المرض يؤدي بموت 2% فقط من المصابين.
وعندما يتفاقم المرض يؤدي لحدوث صعوبة في التنفس والالتهاب الرئوي الحاد الذي يؤدي للوفاة في القليل من الحالات.
هذه أعراض المرض التي ربما تكون أعراض مشابهة للإنفلونزا العادية، ولكن عند الشكوى من هذه الأعراض لا بد من استشارة الطبيب للاطمئنان واستبعاد مرض كورونا.

كورونا وكيفية انتشار هذا المرض

كورونا
ينتشر من خلال الأشخاص الآخرين المصابين به، وذلك عن طريق الرذاذ الصغير الذي يتساقط من الأنف عندما يسعل الشخص المصاب.
وبعد السعال تأتي قطيرات الرذاذ الصغيرة على الأسطح والمكاتب ، وبعد أن يلمس الشخص هذه الأسطح التي تحتوي على الفيروس ثم يقوم بملامسة يده لفمه وأنفه تتم الإصابة بهذا المرض، ولذا يجب تجنب ملامسة اليد للأنف والفم والوجه بشكل عام.
كما أن المرض يتم الإصابة به في حال تنفس هذه القطيرات الصغيرة التي تخرج من أنف الشخص المصاب، لذا يجب الابتعاد عن أي شخص مسافة 1 متر على الأقل لمنع انتشار المرض.
وما زالت الأبحاث جارية لاكتشاف طرق الانتشار والإلمام بكافة المعلومات التي تخص هذا الميكروب.
وبعد معرفة طرق الانتشار يجب العناية جيداً بالإرشادات التي تعطيها منظمة الصحة العالمية وسبل الوقاية الهامة والتي تتمثل في التالي :

  • تنظيف اليد باستمرار عن طريق استخدام الماء والصابون.
  • تعقيم وتطهير جميع الأسطح الموجودة في المنزل لضمان عدم وجود الفيروس عليها.
  • عدم الاختلاط وملامسة الأشخاص الآخرين قدر الإمكان، لأن فيروس كورونا ينتشر بشكل أساسي لهذا السبب.
  • الابتعاد عن مشاركة أدوات الآخرين عن طريق الفم والتي تتمثل في الشيشة او التدخين بشكل عام، ويُنصح بالابتعاد عن التدخين تماماً.
تحدثنا هنا عن كل ما يخص اعراض فيروس كورونا وطرق الانتشار وكيفية الوقاية لذا حافظ على نفسك وبيتك باتباع هذه التعليمات.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات