القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار الاخبار

لماذا تم حظر تحديث واتساب الجديد في ألمانيا وهل سيتم حظره في الدول العربية قريبًا ؟

سنتحدث عن أهم أسباب حظر تحديث واتساب الجديد في ألمانيا، حيث يعتبر تطبيق واتساب من أبرز التطبيقات التي توجد على مستوى العالم، كما يعد من أكثر التطبيقات على مستوى العالم من حيث الاستخدام، فهو يحتل المركز الثاني بعد تطبيق فيسبوك.

وقد قامت شركة فيسبوك بشراء تطبيق واتساب منذ بضع سنوات، الأمر الذي ادى إلى إطلاق العديد من التحديثات من أجل توافر بعض الميزات الجديدة التي لم تكن موجودة من قبل.

ولكن شروط التحديث الجديدة التي تم الإعلان عنها أدت إلى غضب الكثير من مستخدمي تطبيق واتساب، حيث أنها تعد شروط إجبارية وقد تضر بخصوصية وأمان المستخدمين، لذلك قامت بعض الدول بحظر التحديث الأخير لتطبيق واتساب ومن أبرز تلك الدول ألمانيا.

لماذا تم حظر تحديث واتساب الجديد في ألمانيا وهل سيتم حظره في الدول العربية قريبًا ؟
لماذا تم حظر تحديث واتساب الجديد في ألمانيا وهل سيتم حظره في الدول العربية قريبًا ؟


حظر تحديث واتساب الجديد في ألمانيا

قام منظم الخصوصية في دولة ألمانيا بمنع شركة فيسبوك المالكة لتطبيق واتساب من تطبيق شروطها الجديدة في التحديث الاخير لتطبيق واتساب.

حيث تم منعها من جمع المعلومات والبيانات لدى مستخدمي تطبيق واتساب في دولة ألمانيا، وذلك بموجب حظر طارئ لتطبيق واتساب تم الإعلان عنه لمدة زمنية تصل إلى ثلاثة شهور.

حيث أن التحديث الجديد لتطبيق واتساب يقوم بانتهاك سياسات الخصوصية المتعارف عنها لدى الدول الاوروبية، حيث ان الدول الأوروبية تتخذ كافة الإجراءات الصارمة في ذلك الموضوع.

ومن خلال التحديثات الجديدة لتطبيق واتساب يمكن الوصول إلى العديد من المعلومات المختلفة التي تخص مستخدمي التطبيق وذلك من خلال المحادثات وجمع البيانات والمعلومات الخاصة بهم.

وبعد إجراء العديد من الإحصائيات المختلفة حول عدد مستخدمي تطبيق واتساب في دولة ألمانيا، تبين ان تطبيق واتساب يتم استخدامه بواسطة أكثر من 60 مليون شخص داخل ألمانيا.

تصريحات ألمانيا بشان التحديث الجديد لتطبيق واتساب

أعلن المسئول عن حماية البيانات في دولة ألمانيا بأنه تم اتخاذ قرار الحظر الطارئ لدى تطبيق واتساب بسبب إجبار تطبيق واتساب المستخدمين على الموافقة على شروط التحديث الخاصة به، والتي تم إطلاقها يوم 15 مايو من العام الحالي.

وتمنح تلك الشروط الصلاحيات لدى تطبيق واتساب بالوصول إلى الكثير من البيانات ومشاركتها مع تطبيق فيسبوك.

كما أعن أيضًا أن هذا القرار الصارم يهدف بشكل كبير إلى حماية ملايين من مستخدمي تطبيق واتساب في دولة ألمانيا وحماية خصوصيتهم.

كذلك فإن تطبيق واتساب يجبر المستخدمين على قبول تلك الشروط من اجل استمرار حسابهم على التطبيق، حيث أنه لا يمنحهم الاختيار بالموافقة او الرفض، الامر الذي تم رفضه تمامًا من قبل منظمة حماية البيانات في دولة ألمانيا.

تصريحات شركة واتساب بشأن حظرها في دولة ألمانيا

لماذا تم حظر تحديث واتساب الجديد في ألمانيا وهل سيتم حظره في الدول العربية قريبًا ؟


قامت شركة فيسبوك المالكة لتطبيق واتساب بنفي كافة التقارير التي تفيد بتوسعها في مشاركة البيانات الخاصة بمستخدمي تطبيق فيسبوك.

حيث اعلنت أن الشركة أن ذلك التحديث يتعلق بالرسائل والمحادثات التي تتم بين الشركات والمستخدمين فقط، وذلك من اجل استهداف بعض الإعلانات لدى العملاء.

كما وجهت شركة فيسبوك تهمة الحظر الغير شرعي لدى حماية البيانات في دولة ألمانيا حيث انها تفيد بانه لا يوجد أي سبب رئيسي في حظر التحديث الجديد لدى التطبيق في ألمانيا، مشيرة إلى سوء فهم مؤسسة حماية البيانات للغرض الرئيسي والهدف الأساسي من التحديث الجديد للتطبيق.

ودعت مؤسسة حماية البيانات في ألمانيا إلى فك الحظر عن التحديث الجديد للتطبيق، حيث أشارت إلى ان التطبيق يحفظ كافة الخصوصية والأمان المتفق عليها بواسطة العديد من الدول الأوروبية.
reaction:

تعليقات